كيف تتغلبين على «السيلوليت» في منطقة الأرداف والبطن

0
Share

كيف تتغلبين على «السيلوليت» في منطقة الأرداف والبطن

«السيلوليت».. مشكلة شائعة تصيب معظم السيدات، وليست لها علاقة بوزن الجسم، لأنها تصيب السيدات النحيفات؛ نتيجة قلة الحركة وعدم شرب الماء بكميات كافية.

تُعرف الدكتورة راندا سعد، أخصائي الأمراض الجلدية والتجميل، «السيلوليت» بأنه تراكم الدهون والسوائل في الخلايا الدهنية في منطقة البطن والأرداف وأعلى الذراعين، فلا يستطيع الجهاز الليمفاوي التخلص منها، وتظهر على شكل تكتلات يطلق عليها «قشرة البرتقالة».

وتؤكد «سعد»، أن من أهم الأسباب التي تؤدي لظهور تلك المشكلة، عدم التوازن الهرموني، وقلة الحركة، والتقدم في السن، ووجود عامل وراثي، وضعف الدورة الدموية، وتضخم الخلايا الدهنية، وعدم تناول كميات كافية من الماء.

وأوضحت أخصائية الأمراض الجلدية، مجموعة من النقاط تمكن من التغلب على مشكلة السيلوليت بعد ظهورها وعلاجها..

– ممارسة الرياضة، فتعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم؛ ما يؤدي لحرق الدهون وتقوية الأنسجة الضامة في الأماكن المصابة.

– الميزوثيرابي، عن طريق حقن مواد فعالة في الجلد؛ لتفتيت الدهون وتنشيط الدورة الدموية وزيادة إفراز الكولاجين.

– استخدام الكريمات الطبية مع التدليك مرتين يوميًا؛ لإفراغ الكتل الدهنية المتراكمة؛ ما يُحسن مظهر الجلد.

– أجهزة تنشيط الدورة الليمفاوية، والتي تعتمد على تدليك المنطقة المصابة بالسليوليت، فتنشط الدورة الدموية، ويحدث تفكك للخلايا الدهنية وتتحول لسائل يسهل التخلص منه مع إعاده توزيع الأنسجة الضامة في الجلد.

– النظام الغذائي المتوازن، وشرب كميات كافية من المياه يوميًا.

– أجهزة الليزر والموجات فوق الصوتية، فهما يعملان على تنشيط العضلات وتقويتها، والتخلص من الدهون، كما تعمل الموجات الصوتية منخفضة التردد على تفتيت الدهون؛ ليتم التخلص منها عن طريق الأوعية الليمفاوية بعد ذلك.

تم نشر هذه المقالة بجريدة الشروق بتاريخ الأحد 15 أكتوبر 2017 بقلم دينا صالح

Related Posts

Post A Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *